صواب: إن الخلق الحسن سمة المسلم وصفة من صفاته , أوصى النبي صلى الله عليه وسلم بالزوجة خيراً , كان النبي القدوة في حسن تعامله مع أهل بيته , إن الخير أن أقدم لأهلي كل أبواب الخير من مساعدة واهتمام, خطأ: التعامل مع الزوجة بالجفاء والغلظة , إن الرجال أكثر عاطفة وحنو وشفقة من النساء , عدم الأنفاق على الزوجة وتوفير السكن لها , إن الأسلوب الأمثل للتعامل مع الزوجة خفض الجناح والاحترام ,

حديث ( خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي ..)

لوحة الصدارة

حزمة تنسيقات

خيارات

تبديل القالب

تفاعلية

استعاده الحفظ التلقائي: ؟